مباشر من معوض اعتصام لاصحاب المحالات التجارية*

 *❗خاص❗* *❗sada4press.com❗**افادنا مراسلنا حسين شومان عن اعتصام يقيمه تجار واصحاب المحالات التجارية في سوق معوض التجاري حيث ناشدوا المعنيين بنزع البلوكات الاسمنتية لان هذه البلوكات تشكل عائ
تصريح لمستشار وزير الصحة الاستاذ محمد عياد عبر برنامج طوني خليفة على قناة الجديد حول الشائعات على مواقع التواصل الاجتماعي

*تصريح لمستشار وزير الصحة الاستاذ محمد عياد عبر برنامج طوني خليفة على قناة الجديد حول الشائعات على مواقع التواصل الاجتماعي*
*جبق ممثلا بفضل الله: لن يكون ثمة تراجع للقطاع العام الصحي*

*أكد مستشار وزير الصحة السيد رياض فضل الله ممثلا وزير الصحة جميل جبق ان "وزارة الصحة تدخل كل بيت ويدخلها من كل بيت، فالصحة تخص كل مواطن، لذا بدأ العمل سريعا، وقد كانت الإنطلاقة بوتيرة عالية والخير لقدام".*
فئة الخبر : أخبار عامة

الموجز السوري: التاريخ: 9 _ 04 _ 2018 دمشق وريفها: - أكد مصدر رسمي أن كل مخطوفي مدينة دوما سيتم إطلاق سراحهم اليوم انطلاق

الموجز السوري:

التاريخ: 9 _ 04 _ 2018


دمشق وريفها:

- أكد مصدر رسمي أن كل مخطوفي مدينة دوما سيتم إطلاق سراحهم اليوم انطلاقاً من التزام الدولة بوعدها.
وأضاف المصدر أرقام الآلاف التي تتداولها وسائل التواصل الاجتماعي حول عدد المخطوفين غير صحيحة وتم تضخيمها جداً من قبل الإرهابيين في محاولة لتحسين شروط التفاوض.
وأشار المصدر إلى أنه لن يبقى مخطوف واحد على قيد الحياة داخل دوما لن يتم إطلاق سراحه الليلة وجثامين الشهداء سيتم تسليمها من قبل الإرهابيين بعد خروج المخطوفين.
- وصلت أول حافلة للمخطوفين المحررين من دوما بالغوطة الشرقية لدمشق الى صالة الفيحاء بدمشق وسط استقبال شعبي حاشد وضمت 38 مختطفاً ليلة أمس، فيما خرجت 25 حافلة حتى الأن، تقل العشرات من إرهابيي "جيش الإسلام" وعائلاتهم من مدينة دوما إلى ممر الوافدين، تمهيداً لنقلها في وقت لاحق إلى جرابلس بريف حلب الشمالي الشرقي.
ـ ناشد أهالي المختطفين بالغوطة الشرقية لدمشق، المحتشدين بالقرب من نفق الثورة بدمشق، القيادة والدولة لمعرفة مصير أبنائهم المحتجزين لدى إرهابيي "جيش الإسلام" في دوما، وأكدوا أن ثقتهم كبيرة بالدولة السورية والجيش السوري.
- احرقَ إرهابيو "جيش الإسلام" مقراتهم ومستودعاتهم قبل الخروج من مدينة دوما في الغوطة الشرقية لدمشق.
ـ ضبط الجيش السوري خلال تمشيطه بلدة سقبا بالغوطة الشرقية لدمشق، مقراً لما يسمى "الخوذ البيضاء" يحتوي على أدواتهم التي استخدموها في مسرحياتهم.
ـ اقتحم آلاف المدنيين مستودعات الأغذية، التابعة لـ"جيش الإسلام" في مدينة دوما بالغوطة الشرقية لدمشق، واستولوا على مئات الأطنان من المواد الغذائية، (التي كان "جيش الإسلام" يحتكرها).

درعا وريفها:

ـ قُتل وأصيب عددً من مسلحي المجموعات المرتبطة بداعش، إثر الاشتباكات مع فصائل "الجيش الحر" على محور بلدة حيط بريف درعا الغربي.
ـ قُتل وأصيب عددً من مسلّحي "الجيش الحر" والمجموعات المرتبطة بداعش، عقب اشتباكات دارت بينهما على أطراف بلدات "حيط، جلين والبكار" بريف درعا الغربي.

دير الزور وريفها:

ـ أصيبت طفلة إثر انفجار لغم أرضي من مخلفات تنظيم داعش بها، في بلدة أبو حمام بريف دير الزور الجنوبي الشرقي.
ـ اعتقلت "قسد" عدداً من مسحلي داعش متنكرين وبحوزتهم مبالغ مالية كبيرة وسلاح خفيف، في بلدة أبو حمام بريف دير الزور الجنوبي الشرقي.

الرقة وريفها:

ـ أصيب بعض المدنيين، إثر إطلاق "قسد" النار على تظاهرة خرجت في حي الرميلة في مدينة الرقة، شارك فيها العشرات من أبناء المدينة، حيث طالبت "قسد" بمغادرة المدينة ووقف التجنيد الإجباري بحق المدنيين.
ـ القت "الوحدات الكردية" القبض على أحد الأشخاص في مدينة تل أبيض بريف الرقة الشمالي، بتهمة تهريب مسلحين من الجنسية الأجنبية من داعش إلى مواقع سيطرة التنظيم بريف دير الزور الجنوبي الشرقي بالتنسيق مع بعض المسؤولين من "الوحدات الكردية".

حلب وريفها:

- تجمعَ آلاف من المدنيين في ساحة سعد الله الجابري في مدينة حلب فرحاً بانتصار الجيش العربي السوري بالغوطة الشرقية لدمشق.
- أصيب شخص إثر انفجار دارجة نارية مفخخة، في مدينة الباب بريف حلب الشمالي الشرقي.
- قُتلَ أحد مسلحي " جيش الشرقية _ الجيش الحر" واصيب آخرون إثر انفجار لغم به من مخلفات "قسد"، في مدينة جنديرس جنوب غرب مدينة عفرين بريف حلب الشمالي الغربي.
ـ اعتقلت "هيئة تحرير الشام" عدداً من الشبان الخارجين من الغوطة الشرقية لدمشق، في بلدة باتبو بريف حلب الغربي، بحجة انتمائهم لـ"جيش الإسلام".
ـ اندلعت اشتباكات بين "هيئة تحرير الشام" و "جبهة تحرير سوريا" في قرية تلعادة _ جبل الشيخ بركات، بريف حلب الغربي، وسط قصف متبادل بينهما، في خرق للهدنة المبرمة بينهما.

إدلب وريفها:

- قُتلَ مدنيان اثنان، إثر انفجار عبوة ناسفة زرعها مجهولون في قرية حزرة بريف إدلب الشمالي الغربي.
ـ اعتقلت "هيئة تحرير الشام" المسؤول العسكري في "جيش الأحرار" المنشق عن "الهيئة" المدعو أبو العهد، مع عدد من مرافقيه، على أطراف قرية محمبل بريف إدلب الجنوبي.
ـ اندلعت اشتباكات بين "هيئة تحرير الشام" و"جيش الأحرار" المنشق عن "الهيئة" في قرية معراته بريف إدلب الجنوبي.

حمص وريفها:

ـ أفاد مصدر عسكري لـ "وكالة سانا" بوقوع شهداء وجرحى إثر عدوان إسرائيلي بالصواريخ على مطار التيفور بريف حمص الشرقي، حيث تصدت وسائط الدفاع الجوي في الجيش السوري للعدوان واسقطت عدداً من الصواريخ.
واكد المصدر بأن العدوان الإسرائيلي على مطار التيفور تم بطائرات إسرائيلية من طراز "أف-15" أطلقت عدة صواريخ من فوق الاراضي اللبنانية.

حماه وريفها:

- سقطت عدّة قذائف صاروخية على قرية تل الدرة بريف حماه الجنوبي الشرقي، مصدرها المجموعات المسلّحة.

المشهد المحلي:

ـ حذرت وزارة الخارجية السورية، من التداعيات الخطيرة لاعتداءات كيان الاحتلال "الإسرائيلي" على الأراضي السورية ودعمه المستمر للتنظيمات الإرهابية مؤكدة أن العدوان "الإسرائيلي" على مطار التيفور بريف حمص ما كان ليتم لولا الدعم للامحدود الذي تقدمه الإدارة الأميركية لهذا الكيان.

ـ أعلن مركز المصالحة التابع لوزارة الدفاع الروسية في سوريا، أنّ كل اتهامات "الخوذ البيضاء" والصور والتسجيلات التي نشرت من قبلهم لمن يزعم أنهم ضحايا هجوم كيميائي في دوما السورية، مزورة وأن هذه محاولة لإفشال الهدنة في سوريا، مضيفاً بأن التحقيقات في مدينة دوما بدمشق أثبتت غياب أي آثار لاستخدام سلاح كيميائي هناك.

ـ أشارت تنسيقيات المسلحين، الى أنَّه كان من المقرر التجهيز لعمل عسكري من قبل الفصائل المسلحة في درعا، وتأجل أكثر من مرة، ولفتت إلى أنَّه "بشكل مفاجئ"، وصل خبر رفض الفصائل المسلحة الكبرى للمعركة، متحدثةً عن "أوامر ألزمت إيقافها".
ونقلت التنسيقيات أحد مسؤولي فصائل "الجيش الحر" في الجنوب السوري، المدعو "أدهم الكراد"، قوله، "جاءت النصائح بعدم فتح أي عمل عسكري فانقسمت الفصائل إلى تيارين: الأول يريد البدء بعمل عسكري، أما التيار الثاني قال سوف أنسحب من العمل لأسباب كثيرة منها هناك وعود وتطمينات أن الجنوب ضمن خطة التسويات على الطاولة، وحوران لا تحتمل أي خسائر".

المشهد الدولي:

- صرح وزير الخارجية الروسية سيرغي لافروف أن الضربات التي استهدفت مطار التيفور العسكري التابع للحكومة السورية، تشكل "تطوراً خطيراً جداً"، وقال إنّ ما حصل "تطور خطير جدا في الوضع. آمل أن يكون العسكريون الأميركيون على الأقل و(عسكريو) دول أخرى مشاركة في التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة، يدركون" ما حصل.

ـ أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في اتصال هاتفي مع المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل، بأن بلاده ترفض مزاعم استخدام الحكومة السورية أسلحة كيميائية ضد المسلحين، وترفض "الاستفزازات والمزاعم" بهذا الخصوص، مؤكدة بأهمية حشد جهود المجتمع الدولي لتقديم مساعدات إنسانية إلى محتاجيها في جميع أنحاء سوريا

ـ أدان المتحدث باسم الخارجية الإيرانية بهرام قاسمي، الاعتداء "الإسرائيلي" على مطار "التيفور" في سوريا وقال إنه يصب في إطار تقوية الإرهابيين ويعقّد من ظروف الأزمة والمعادلات في المنطقة، كما أدان مساعد وزير الخارجية الإيراني عباس عراقجي الهجوم ايضا، واتهم تل أبيب بالسعي إلى زيادة حدة التوتر في سوريا والمنطقة عموماً.

ـ قال رئیس الجمهورية الإسلامية الإيرانية حسن روحاني، خلال استقباله رئیس مجلس الدوما الروسي "فیاتشیسلاف فولودین"، أنَّ طهران وموسكو تواصلان السیر باتجاه العلاقات الاستراتيجية، مؤكداً على استمرار التعاون الوثیق بین البلدین لتحقیق كامل الأمن في سوریا والمنطقة.

- علق رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، على استهداف قاعدة "تيفور" الجوية في سوريا، مستخدماً المثل الإسرائيلي الشهير، من يبادر إلى قتلك قم بقتله، في حين صرح محلل الشؤون العسكرية في موقع "والاه"، بأنه "مهما كانت العوامل التي أوصلت للهجوم على الأراضي السورية، فإن التوقيت الذي اختاروه كان سيئًا، عندما تستعد روسيا لإعادة توزيع المنطقة، يُنصح بعدم المخاطرة بإيقاظ الدب من نومه"، من جهة أخرى
كما نشرت صحيفة يديعوت احرونوت الإسرائيلية، بأن الغارة في سوريا رسالة اعتراض اسرائيلية على لقاء بوتين روحاني أردوغان حول سوريا وعلى نية ترامب سحب قواته من سوريا.

ـ أكد نائب رئيس لجنة شؤون الدفاع في الدوما الروسي يوري شفيتكين، أنه يحق لسوريا أن توجه ضربة جوابية ضد القواعد التي أطلقت منها الصواريخ مستهدفة مطاراً عسكرياً سورياً في محافظة حمص، إذا تم ذلك من طرف التحالف، وأنا شخصياً لا أشك في أن هذه هي إحدى دول التحالف التي لها وجود في سوريا بشكل غير مشروع، فلذلك من حق سوريا أن تقوم بتوجيه ضد الدولة التي تم توجيه الضربة الصاروخية ذات صلة من أراضيها.

ـ ندد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بالهجوم المزعوم بالغاز السام على مدينة دوما في الغوطة الشرقية لدمشق، وقال إنه سيتخذ قرارا بشأن الرد ربما بنهاية يوم الاثنين، وقال في اجتماع لمجلس الوزراء إنه يتحدث مع القادة العسكريين وسوف يحدد المسؤول عن الهجوم، سواء كان روسيا أم الحكومة السورية أم إيران أم الثلاثة معاً.

ـ اتفق الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون والرئيس الأمريكي دونالد ترامب خلال مكالمة هاتفية على أن أسلحة كيماوية استخدمت في الغوطة الشرقية بسوريا في السابع من نيسان وأنهما سيعملان على تحديد المسؤول عن استخدامها.

ـ أكد وزير الدفاع الأمريكي، جيمس ماتيس، أن الولايات المتحدة لا تستبعد تنفيذ عمليات عسكرية ضد قوات الجيش السوري رداً على ما تصفها بالهجوم الكيميائي في مدينة دوما.
مشدداً: "بأن النقطة الأولى التي يجب لفت الانتباه إليها هي لماذا لا يزال استخدام الأسلحة الكيميائية مستمرا في سوريا في الوقت الذي كانت فيه روسيا الجهة الضامنة لإتلاف كل السلاح الكيميائي هناك".

ـ قالت وزارة الخارجية الأمريكية إن الأعراض التي ظهرت على ضحايا ما يشتبه بأنه هجوم بغاز كيماوي في دوما بسوريا تتسق مع الأعراض الناجمة عن التعرض لمادة تسبب الاختناق أو غاز أعصاب، ودعت سوريا وروسيا إلى فتح المنطقة أمام المراقبين الدوليين.

ـ أشارت مصادر حكومية أمريكية بأن التقييم الأولي للحكومة الأمريكية يشير إلى استخدام غاز أعصاب في الهجوم الكيماوي بمدينة دوما السورية يوم السبت لكن الأمر يتطلب المزيد من الأدلة لتحديد نوع الغاز، وأن الحكومة الأمريكية لم تحدد بشكل حاسم إن كانت قوات الحكومة السورية هي من نفذ الهجوم.

ـ اتهمت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي روسيا بأنها تعيق التحقيق حول السلاح الكيميائي في مدينة دوما السورية من خلال استخدام حق الفيتو في مجلس الأمن الدولي، وأضافت أن "الفيتو الروسي المتكرر خلال السنوات الأخيرة سمح بانتهاك هذه القواعد والقضاء على الآليات التي تتيح لنا إجراء التحقيقات ومحاسبة من يقفون وراء الهجمات الكيميائية في سوريا"، ودعت إلى وضع حدٍ لذلك.

ـ أشار وزير الخارجية الأردني أيمن الصفدي، بأن "الهجوم الكيميائي على الغوطة جريمة بشعة مدانة"، ودعا إلى ضرورة إجراء تحقيق مستقل يضمن تطبيق القانون على مرتكبيها.

ـ أكدت وكالة "أسوشيتد برس" الأمريكية في تقرير لها، أنَّ سكان مدينة الرقة السورية يشعرون بحالة من الخوف والغضب وخيبة الأمل بسبب الوضع الإنساني الكارثي في مدينتهم شبه المدمرة من قبل "التحالف الدولي" إبان المعركة ضد تنظيم داعش.

- أعلنت منظمة حظر الأسلحة الكيميائية عن تشكيل لجنة لتقصي الحقائق تجمع معلومات عن أحدث هجوم في دوما بالغوطة الشرقية لدمشق السورية.



9 _ 04 _ 2018
تصويت
لا يوجد استفتاءات حالياً
تستطيع مشاهدة الاستطلاعات القديمة

فيسبوك
   
   
لم تتم عملية تسجيل الدخول
الاسم :
كلمة المرور :
سجل دخولي لمدة :
هل نسيت كلمة السر؟
لم تسجل لدينا بعد؟ اكبس هنا
أهلا و سهلا بك, نفتخر لإنضمامك إلينا