انفجار لغم ارضي بحفارة لجيش الاحتلال أثناء استكماله أعمال الحفر في محلة المحافر

مقابل بلدة العدسية في قضاء ​مرجعيون​، انفجر لغم أرضي باحدى الجرافات في الموقع، من دون معرفة تفاصيل اضافية عن الحادث.في المقابل سجل استنفار من الجانب اللبناني، حيث يسير ​الجيش​ دوريات متواصلة ويقيم نقاط مراقبة ، بالتعاون
يوم صحي مجاني في مركز الرعاية الصحية الاولية لبلدية الغبيري وبالتعاون مع الهيئة الصحية الاسلامية

يوم صحي مجاني في مركز الرعاية الصحية الاولية لبلدية الغبيري وبالتعاون مع الهيئة الصحية الاسلامية نهار الاربعاء ٢٦ حزيران ٢٠١٩ 
ماراتون العودة

برعاية بلدية برج البراجنة وبالتعاون مع شبكة حماية الطفل في مخيم برج البراجنة وبحضور أعضاء البلدية ومخاتير برج البراجنة وممثلين عن جمعيات المجتمع المدني في المخيم أقيم سباق الركض تحت عنوان " ماراثون العودة ضد صفقة القرن ومؤتمر البحرين " شارك بالسباق ف
فئة الخبر : دولي | إقليمي

*النص الكامل لكلام الإمام الخامنئي لرئيس وزراء اليابان خلال استقباله في طهران متوسطا بين ايران واميركا :



استقبل صباح اليوم الخميس قائد الثورة الإسلامية الإمام السيد علي الخامنئي رئيس وزراء اليابان السيد شينزو آبي والوفد المرافق في زيارة وساطة ناقلا رسالة من الرئيس الأميركي دونالد ترامب فقال الامام الخامنئي لآبي: 
 نحن لا نشكّ في حسن نواياكم وجديّتكم لكن فيما يخصّ رسالة رئيس الولايات المتحدة، فإنني لا أعتبر أنّ شخص ترامب جدير بتبادل الرسائل وليس لديّ ردّ عليه ولن أردّ عليه.

الجمهورية الإسلامية في إيران لا تثق أبداً بأمريكا ولن تتكرّر تجربة المفاوضات السابقة المريرة مع أمريكا ضمن إطار الاتفاق النووي لأنّ أيّ شعب حرّ وعاقل يرفض التفاوض في ظلّ الضغوط.

الجمهورية الإسلامية في إيران فاوضت أمريكا والأوروبيّين على القضية النووية ضمن إطار ٥ ١ طيلة ٥ أو ٦ أعوام وحقّقت نتيجة معيّنة، لكنّ أمريكا نقضت هذه الاتفاقية المحسومة. لذلك أي شخص عاقل يفاوض مرّة أخرى بلداً نقض كلّ هذه الاتفاقيات؟

قلتم "أمريكا مستعدّة لمفاوضات صادقة مع إيران". لكنّنا لا نصدّق أبداً هذا الكلام لأنّه لا تصدر مفاوضات صادقة من قبل شخص مثل ترامب. قلّما يوجد صدق لدى المسؤولين الأمريكيّين.

الرّئيس الأمريكي التقى بجنابكم منذ أيام وتحدّث إليكم حول إيران أيضاً. لكن بعد عودته من اليابان أعلن على الفور حظر قطاع البتروكيميائيات الإيراني، هل هذه رسالة صداقة؟ هل هذا يُثبت أنّه ينوي إجراء مفاوضات صادقة؟

نحن لن نكرّر أبداً تجربة التفاوض المريرة التي خضناها مع أمريكا خلال السنوات الأخيرة. بعد الاتفاق النووي كان أوباما شخصيّاً أوّل من بادر إلى نقضه على الفور. نفس من كان قد طلب التفاوض مع إيران وأرسل وسيطاً أيضاً. هذه تجربتنا يا سيّد آبي!

أشرتم إلى أنّ ترامب قال "التفاوض مع أمريكا سيؤدّي إلى تقدّم إيران" نحن وبفضل الله سوف نتطوّر دون أن نتفاوض مع أمريكا ورغم وجود الحظر.
تصويت
لا يوجد استفتاءات حالياً
تستطيع مشاهدة الاستطلاعات القديمة

فيسبوك
   
لم تتم عملية تسجيل الدخول
الاسم :
كلمة المرور :
سجل دخولي لمدة :
هل نسيت كلمة السر؟
لم تسجل لدينا بعد؟ اكبس هنا
أهلا و سهلا بك, نفتخر لإنضمامك إلينا