حزب الله وزع خطته للتصدي لفيروس كوروناويجند 25الف كادر خدماتي ميداني

*صور خاصة لمراسل موقعنا اسماعيل عبود*وزع حزب الله خطته للتصدي لفيروس كورونا تحت عنوان "مقاومة مجتمعية لوطن خال من وباء كورونا" وجاء فيها:"

التهديد: إنتشار الوباء في لبنان بما يفوق قدرة النظام الصحي على التعاطي معه.

ال
جهاز أمن الدولة اللبناني: عطاءاتٌ بلا حدود.

*❗️خاص❗️* *❗️sada4press.com❗️**مَنّ منَّا لا يعرف ما يقدمه جهاز أمن الدولة من تضحيات مشرفة في سبيل حفظ الأمن في وطننا الحبيب لبنان؟**مِنْ منّا كلبنانيين لا يدرك ما قام ويقوم به هذا الجهاز الأمني من رأس هرمه ا
الدكتور حبيب فياض نموذجٌ حيٌّ في الإنسانية والعطاء.

*❗️خاص❗️* *❗️sada4press.com❗️*في زمنٍ عصيبٍ قلَّ فيه فعلُ الخيرِ وسُعاته، يقوم رجلٌ لطالما تميّز بمواقفه الإنسانية صاحب الأيادي البيضاء الدكتور حبيب فياض وعلى عاتقه الشخصي بتوزيع المساعدات على العوائل المحتاجة بسيارته ا
فئة الخبر : محلي

وهاب خلال استقباله وفود شعبية أمت دارته في الجاهلية: دانيال ضحية منظومة تزوير وفساد ستسقط قريباً

أوضح رئيس حزب التوحيد العربي وئام وهاب خلال استقباله دانيال مشعل أبو جمعة وعائلته ووفود شعبية أمت دارته في الجاهلية من كافة مناطق وقرى الشوف والجبل وعالية أن “دانيال هو أحد ضحايا هذه السلطة القمعية، وهو لم يكن فقط ضحية القوى الأمنية التي تعاملت مع المتظاهرين بتلك الليلة المشهورة بالقمع والوحشية، بل هو ضحية منظومة تزوير وفساد في البلد تبدأ ببعض المستشفيات مروراً ببعض الأطباء والقضاة وصولاً الى المسؤولين الأمنيين الذي يجب أن لا يكونوا على رأس مراكزهم، معتبراً أن صحة الناس وكرامتهم ليست ملك وزير من هنا وآخر من هناك يريدون إثبات شرعيتهم ولا يتجرأوا على محاكمة عسكري”.
وأكّد وهاب أن “اللواء عماد عثمان لن يفلت لا من دم الشهيد محمد ابوذياب ولا من معاناة دانيال ولا من معاناة كل الناس الذين تصرف معهم بهذه الطريقة مستفيداً كما يبدو بأن لا يوجد أحد غيره يسخر ضميره ليتعامل مع الناس بهذه الطريقة، ويبدو أنه أكثر واحد يسخر ضميره في هذه الأفعال كما يبدو أنه يجب الإستمرار في تلبيس القمع له وتحويله فيما بعد الى المحاكمة”.

وتابع وهاب قائلاً: “دانيال صورة صارخة للتعاطي اللاأخلاقي، لافتاً الى أن بعض السلطة لا فارق معها أن تقوم بمذبحة جماعية بالناس عبر النهب والسرقة ومصادرة أموال العالم ولا مشكلة لديها إذا كان هناك ضحية يمكن أن تموت أو تنشلّ، فمن لا فارق عنده ملايين الناس ليسرقهم وينهبهم ويظلمهم ويذلهم ويحاول تركيعهم من المؤكد أن لا فارق عنده دانيال ولكن صرخة دانيال كانت أقوى منهم جميعاً والعذاب الذي عاناه دانيال سيكون أكبر منهم جميعهم وسيسقطهم عما قريب”.

تصويت
لا يوجد استفتاءات حالياً
تستطيع مشاهدة الاستطلاعات القديمة

فيسبوك
   
لم تتم عملية تسجيل الدخول
الاسم :
كلمة المرور :
سجل دخولي لمدة :
هل نسيت كلمة السر؟
لم تسجل لدينا بعد؟ اكبس هنا
أهلا و سهلا بك, نفتخر لإنضمامك إلينا