حزب الله وزع خطته للتصدي لفيروس كوروناويجند 25الف كادر خدماتي ميداني

*صور خاصة لمراسل موقعنا اسماعيل عبود*وزع حزب الله خطته للتصدي لفيروس كورونا تحت عنوان "مقاومة مجتمعية لوطن خال من وباء كورونا" وجاء فيها:"

التهديد: إنتشار الوباء في لبنان بما يفوق قدرة النظام الصحي على التعاطي معه.

ال
جهاز أمن الدولة اللبناني: عطاءاتٌ بلا حدود.

*❗️خاص❗️* *❗️sada4press.com❗️**مَنّ منَّا لا يعرف ما يقدمه جهاز أمن الدولة من تضحيات مشرفة في سبيل حفظ الأمن في وطننا الحبيب لبنان؟**مِنْ منّا كلبنانيين لا يدرك ما قام ويقوم به هذا الجهاز الأمني من رأس هرمه ا
الدكتور حبيب فياض نموذجٌ حيٌّ في الإنسانية والعطاء.

*❗️خاص❗️* *❗️sada4press.com❗️*في زمنٍ عصيبٍ قلَّ فيه فعلُ الخيرِ وسُعاته، يقوم رجلٌ لطالما تميّز بمواقفه الإنسانية صاحب الأيادي البيضاء الدكتور حبيب فياض وعلى عاتقه الشخصي بتوزيع المساعدات على العوائل المحتاجة بسيارته ا
فئة الخبر : محلي

مرضى كورونا في إسبانيا يموتون بغرف الانتظار.. والأطباء يصلون لمرحلة الخيار الصعب

في قسم الطوارئ بأكبر مستشفيات مدريد، وقّع الطبيب دانيال بيرنابيو على إخطار وفاة أحد المرضى، ثم باشر العمل فوراً على مريض آخر.

فحسب تقرير لوكالة Bloomberg الأمريكية، فإن المرضى يموتون في غرف الانتظار قبل أن يتمكنوا حتى من الوصول إلى الطاقم الطبي المختص بالتعامل مع مرضى وباء كورونا العالمي، وما زاد الوضع سوءاً هو تعليق بعض خدمات الجنازات في العاصمة الإسبانية، وعدم وجود أي أماكن متبقية في مشرحة المستشفيات، ما دفعهم لحفظ الجثث في ساحة التزلج الرئيسية.

الطبيب بيرنابيو قال في اتصال مع Bloomberg عبر الهاتف، إن أجنحة العناية المركزة مكتظة عن آخرها، وإن القواعد الجديدة تقضي بعلاج المرضى الأصغر سناً ممن لديهم فرصة أفضل في النجاة على حساب الأكبر سناً. وقال: “في أي ظروف أخرى كان كبار السن سيحظون بفرصة للنجاة، ولكن هناك الكثير منهم يموتون في نفس الوقت”.

مع اجتياح فيروس كوفيد-19 قارة أوروبا، تحول التركيز نحو إسبانيا، مع تحذيرات شديدة لأجزاء أخرى من أوروبا مثل بريطانيا، التي اتخذت تدابير أكثر شمولاً خلال الفترة الأخيرة. ترتفع أعداد الوفيات في إسبانيا التي يبلغ عدد سكانها 47 مليون نسمة بمعدل أسرع مما كانت عليه الوفيات في الصين، حيث ظهر الفيروس للمرة الأولى، وأسرع مما كان عليه الوضع في إيطاليا، التي سيطر عليها المرض خلال الشهر الحالي.

أبلغت السلطات الإسبانية عن وفاة 738 شخصاً آخر، لتصبح بذلك أعلى دولة تشهد وفيات يوم الأربعاء، 25 مارس/آذار 2020، بينما كشفت دول أخرى عن مزيد من التدابير للتعامل مع المذبحة الاقتصادية. وبلغ إجمالي عدد ضحايا فيروس كورونا المستجد في إسبانيا أكبر من عدد الوفيات المسجل في الصين حتى هذا الأسبوع.

 لم تواجهوا خطراً جماعياً قط بمثل هذا الحجم
رئيس الوزراء بيدرو سانشيز، الذي كان يستهين بتهديدات فيروس كورونا حتى الأسابيع الثلاثة الأخيرة، أكد أن معظم السكان لم يتعرضوا من قبل لتهديد بمثل هذا الحجم.
تصويت
لا يوجد استفتاءات حالياً
تستطيع مشاهدة الاستطلاعات القديمة

فيسبوك
   
لم تتم عملية تسجيل الدخول
الاسم :
كلمة المرور :
سجل دخولي لمدة :
هل نسيت كلمة السر؟
لم تسجل لدينا بعد؟ اكبس هنا
أهلا و سهلا بك, نفتخر لإنضمامك إلينا