*بين كأس الويسكي وربطة الخبز : بقلم المستشار في القانون الدولي الدكتور قاسم حدرج*

*❗️خاص❗️* *❗️sada4press.com❗️*سأل الصحافيين ذات مرة الرئيس رفيق الحريري عن قيمة ثروته فأجاب قبل السؤال أم بعده وعندما سألوا وريثه سعد عن سعر ربطة الخبز لم يعرف الأجابة فلماذا كل هذه الضجة حول كلمة صفير ال
أبرز مواقف المؤتمر الصحفي لرئيس لجنة الإعلام والإتصالات حسين الحاج حسن من مجلس النواب

- أقرت اللجنة اقتراح القانون لثبيت المتعاقدين في وزارة الإعلام كما عدلته اللجان النيابية المشتركة عام ٢٠١٥، مع إضافة بند حول سريان مفعول هذا القانون اعتبار من ١-١-٢٠٢٠- الخطة الاستراتيجية لوزار
*مكتب امن الدولة في اقليم زحلة بالمرصاد في قمع المخالفات ازالة التعديات*

 *❗خاص❗* *❗️sada4press❗**قامت عناصر مكتب زحلة في امن الدولة في ازالة التعديات والمخالفات ومؤازرة مصلحة الليطاني على مجرى النهر في محلة عنجر*
فئة الخبر : أخبار عامة

*دروس في المضاربة كيف ينجح البعض بتحويل الدولار الى دولارين و77 سنت؟* *محمد زبيب* ما يلي هو خلاصة موجزة لشرح طويل قدّمه مدي

*دروس في المضاربة كيف ينجح البعض بتحويل الدولار الى دولارين و77 سنت؟*

*محمد زبيب*

ما يلي هو خلاصة موجزة لشرح طويل قدّمه مدير في احد المصارف. وهو يستند الى عمليات يزعم انها حصلت، ولكنه لا يمتلك معلومات كافية عن حجمها ومداها. علما ان هذه العمليات ليست متاحة للجميع، بل لبعض المضاربين المحظيين ولقلة من المدراء والموظفين النافذين في القطاع المالي.

ماذا يحصل؟ وكيف؟

1- احدهم لديه 100 الف دولار ورقي (او اي مبلغ). ولنفترض انها "دولارات طازجة".

2- ذهب الى الصرّاف، وقام ببيع دولاراته على سعر 4.200 ليرة (او بالسعر الرائج في السوق).

3- صار بحوزته 420 مليون ليرة. فذهب مباشرة الى مصرفه (الذي يحظى فيه بعلاقة مميّزة او تمييزية)، وقام بايداع المبلغ في حسابه.

4- طلب من مصرفه ان يشتري له الدولار من مصرف لبنان بسعر الصرف الرسمي الثابت (1.516 ليرة).

5- صار في حسابه الدفتري 277 الف دولار (يطلق عليه البعض اسم الدولار المحلي)، اي ان كل دولار تحوّل الى 2.77 دولار. (بعض المصارف اختصر كل هذه العملية، وقدم عروضا مباشرة الى بعض الزبائن تقضي بايداع دولار ورقي في المصرف في مقابل تسجيله 2.1 دولار في الحساب الدفتري، ووصلت عروض معينة الى 2.8 دولار دفتري في مقابل كل دولار ورقي).

6- الآن، تبعا لشراكات كل مضارب ومستوى علاقاته بالمصرف وحجم نفوذه، سيكون امام هذه الخيارات:

خيار 1: يقبل ان تبقى هذه الدولارات مجمّدة في البنك مع فائدة (وفقا لشروط كل بنك واستنسابيته)، ولكن الحافز سيكون ضعيفا، نظرا للمخاطر العالية التي تهدد الودائع كلّها، وعلى الرغم من ذلك، تحصل عمليات كثيرة على اساس هذا الخيار، وعلى اساس حساب للمخاطرة يقوم على الفرضيات التالية:
• لن يخسر المبلغ الاساس (100 الف دولار)، حتى ولو حصل "هيركات" بنسبة 72% على اصل الوديعة. وبالتالي سيسجل ربحا اكبر كلما تدنت نسبة "الهيركات" وصولا الى المراهنة على ان لا تتعرض وديعته لاي "قصة شعر".
• اذ تم تحرير الودائع او اجزاء منها بعد فرض تحويلها كليا او جزئيا الى الليرة، فالارجح الا يحصل ذلك قبل تحرير سعر الصرف او توحيده على سعر جديد (يدور حول سعر 3.500 ليرة وفق خطة الحكومة)، اي ان المبلغ الاساس (100 الف دولار) سيصبح 969 مليون و500 الف ليرة، اي انه نجح في الحصيلة بتحويل كل دولار من دولارته الاساس الى 9.695 ليرة.

خيار 2: او سيقبل بالحصول على شيك مصرفي مقابل وديعته (277 الف دولار). ولكن ماذا يفعل بهذا الشيك؟
• يبيعه الى مضاربين آخرين بنصف قيمته (138 الف و500 دولار) او 60% (166 الف و200 دولار)، او باي سعر يجده مربحا.
• واذا كان تاجرا او تربطه شراكة ما مع احدهم، سيتم استعمال الشيك في تغطية مدفوعات وتسديد ضرائب ورسوم، ولا سيما في العمليات التي يدعمها مصرف لبنان لاستيراد سلع حيوية (مثل الوقود والدواء والقمح) او في تجارة التبغ مثلا.
• او يشتري عقارا او اي شيء آخر يقبل البائع ببيعه في مقابل شيك مصرفي بعد تقاسم المخاطر.

خيار 3: سيسدد قرضا متوجب عليه بالدولار.

خيار 4: او سيكون محظيا جدا او صاحب نفوذ كبير في البنك (مثل ان يكون احد اصحاب البنك او مديره التنفيذي)، سيُتاح له السحب تدريجيا من حسابه، سواء السحب بالدولار او بالليرة على سعر 3.000 ليرة للدولار (مثلا)، او اجراء تحويلات الى الخارج لتغطية مدفوعات او استحقاقات... الخ.

تخيّلوا ان هذه العمليات تجري بملايين الدولارات، واحتسبوا النتائج كل حسب مخيلته. وتذكروا ان ذلك يحصل في الوقت الذي يصادر مصرف لبنان والمصارف الودائع والحسابات والتحويلات، ويجرف انهيار الليرة الكثير من الاسر الى الفقر، ويعاني الاقتصاد من انكماش طويل المدى، وتتراكم الخسائر على الجميع ما عدا قلّة ضئيلة جدا قادرة على تحويل الكارثة الى مكاسب.
تصويت
لا يوجد استفتاءات حالياً
تستطيع مشاهدة الاستطلاعات القديمة

فيسبوك
   
لم تتم عملية تسجيل الدخول
الاسم :
كلمة المرور :
سجل دخولي لمدة :
هل نسيت كلمة السر؟
لم تسجل لدينا بعد؟ اكبس هنا
أهلا و سهلا بك, نفتخر لإنضمامك إلينا