️أقوى المجموعات اللبنانية بعالم الأحجار الكريمة والخواتم

* Ahjar Jewellery * مجموعة مختصة ببيع جميع أنواع الأحجار الكريمة من سائر انحاء العالم  ،اساور احجار كريمة خواتم فضة ، مسابح ⁦ ⁩خواتم نسائي وغيرها من الاشياء المميزة
لحق الفرصة وتعلم نظام توليد الكهرباء من الطاقة الشمسية وافتح مصلحة بأقل من 10 ايام

⚡ *Photovoltaic Design* ⚡🔴 لا كهرباء لا مولدات والعالم تبحت عن بدائل لحق الفرصة وتعلم نظام توليد الكهرباء من الطاقة الشمسية من اهل الاختصاص من خلال الدورة المقبلة وافتح مصلحه بفترة اقل من 10ايام 🔴📑 مضمون الدورة :
لحق الفرصة وتعلم نظام توليد الكهرباء من الطاقة الشمسية وافتح مصلحة بأقل من 10 ايام

⚡ *Photovoltaic Design* ⚡🔴 لا كهرباء لا مولدات والعالم تبحت عن بدائل لحق الفرصة وتعلم نظام توليد الكهرباء من الطاقة الشمسية من اهل الاختصاص من خلال الدورة المقبلة وافتح مصلحه بفترة اقل من 10ايام 🔴📑 مضمون الدورة :
فئة الخبر : محلي

عدوان أميركي جديد اسمه "آموس هوكشتاين"

علي خيرالله شريف وصل بالأمس إلى بيروت الرئيس الجديد للوفد الأميركي "الراعي" لمفاوضات ترسيم الحدود مع العدو الصهيوني *آموس هوكشتاين*، للقاء الرؤساء الثلاثة، وللقيام بجولاته المشبوهة كما جولات كل موفد أميركي صهيوني إلى لبنان والمنطقة. هذا الهوكشتاين، يحمل في جيبه ما يسمى بالجنسية الإسرائيلية(التي لا نعترف بها)، ويحمل من ناحية ثانية، حزمة إملاءات يريد فرضها على لبنان، وأهمها التخلي عن ٢٢٩٠ كلم مربع من المياه الإقليمية، وعن الثروات المدفونة تحتها والتي تُقَدَّر بأكثر من ١٠٠ مليار دولار شهرياً. هذا المبعوث الصهيوني بقناع أميركي، يحمل اقتراحاً يريد فرضه علينا بالقوة، بأن يتم إنشاء صندوق لتجميع مردود النفط والغاز اللبنانيين فيه، من قبل شركة أميركية(أي إسرائيلية)، أو إماراتية(أي إسرائيلية أيضاَ)، فتستخرج النفط وتبيعه وتوزع أرباحه حسب ما تراه هي مناسباً وفق مفاوضات عبثية شكلية لاحقة حول كيفية التوزيع(وهذا يعتبر تخديراً للبنان). ويتم إيداع المال في البنوك الأميركية ودعم كيان العدو منه، على أن تتصدق الشركات المزعومة ببعض فتاته على لبنان، وفق مزاجها. والمفروض طبعاً أن يبقى لبنان تحت رحمتها، راضخاً خانعاً مطيعاً، لا يحق له أن يتنفس إلا إذا سمحت له الإدارة الأميركية بذلك. إن ما يحمله هوكشتاين هو عدوانٌ جديد ومتجدد على لبنان، أقسى وأشرس من عدوان تموز ٢٠٠٦. وللتصدي لهذا العدوان، المطلوب باختصار، من الحكومة اللبنانية فعل ما يلي: ١. رفض استقبال المسؤول الجديد للوفد الأميركي الذي يسمونه زوراً "راعي المفاوضات". أولاً بسبب ما يحمله من عدوان، وثانياً لأن استقباله يعتبر تطبيعاً مع العدو. ٢. توقيع تعديل المرسوم 6433 من قبل فخامة رئيس الجمهورية وإرساله إلى الأمم المتحدة لتثبيت حدود لبنان عند الخط ٢٩. وأي تأخير سيكون بمثابة التخلي عن ثروات الوطن وعن حقوق الشعب. ٣. وقف هذه المفاوضات لترسيم الحدود إلا إذا قبل المفاوضان الأميركي والصهيوني بالخط ٢٩. ٤. استدعاء الشركات المتعهدة بالتنقيب وفق ما يريد لبنان والإسراع في استخراج الغاز والنفط، وإن تلكأت المسارعة إلى تغييرها بشركات أخرى. ٥. أن يُعلِنَ الرؤساء الثلاثة تمسكَهُما بكل قطرة ماء من بحر لبنان وأنهاره وينابيعه، وبكل ذرةِ ترابٍ من أرضه، مهما بلغت التضحيات. فمما تخافون أيها المسؤولون؟ ولماذا تتفاوضون على حق بلدنا؟ وحدودنا معروفة، ونحن قادرون على حمايتها، ولا يجرؤ العدو على الاقتراب منها. أم نسيتم أننا أقوى دولة في الشرق الأوسط، وأن التهاون والتفريط بحدود الوطن سيؤديان إلى إنهاء أي أمل للبنان بالحياة؟ *الأربعاء ٢٠ تشرين الأول ٢٠٢١*
*عدوان أميركي جديد اسمه "آموس هوكشتاين"* ✍️ علي خيرالله شريف وصل بالأمس إلى بيروت الرئيس الجديد للوفد الأميركي "الراعي" لمفاوضات ترسيم الحدود مع العدو الصهيوني *آموس هوكشتاين*، للقاء الرؤساء الثلاثة، وللقيام بجولاته المشبوهة كما جولات كل موفد أميركي صهيوني إلى لبنان والمنطقة. هذا الهوكشتاين، يحمل في جيبه ما يسمى بالجنسية الإسرائيلية(التي لا نعترف بها)، ويحمل من ناحية ثانية، حزمة إملاءات يريد فرضها على لبنان، وأهمها التخلي عن ٢٢٩٠ كلم مربع من المياه الإقليمية، وعن الثروات المدفونة تحتها والتي تُقَدَّر بأكثر من ١٠٠ مليار دولار شهرياً. هذا المبعوث الصهيوني بقناع أميركي، يحمل اقتراحاً يريد فرضه علينا بالقوة، بأن يتم إنشاء صندوق لتجميع مردود النفط والغاز اللبنانيين فيه، من قبل شركة أميركية(أي إسرائيلية)، أو إماراتية(أي إسرائيلية أيضاَ)، فتستخرج النفط وتبيعه وتوزع أرباحه حسب ما تراه هي مناسباً وفق مفاوضات عبثية شكلية لاحقة حول كيفية التوزيع(وهذا يعتبر تخديراً للبنان). ويتم إيداع المال في البنوك الأميركية ودعم كيان العدو منه، على أن تتصدق الشركات المزعومة ببعض فتاته على لبنان، وفق مزاجها.
تصويت
لا يوجد استفتاءات حالياً
تستطيع مشاهدة الاستطلاعات القديمة

فيسبوك
   
لم تتم عملية تسجيل الدخول
الاسم :
كلمة المرور :
سجل دخولي لمدة :
هل نسيت كلمة السر؟
لم تسجل لدينا بعد؟ اكبس هنا
أهلا و سهلا بك, نفتخر لإنضمامك إلينا