صورة لمعالي وزير الاشغال العامة والنقل الدكتور حمية يجلس على الطريق ويسمع هموم المواطنين

*وزير الاشغال العامة والنقل الدكتور علي حمية حتى بعد دوام عمله في وزارته وجولاته يعود المواطن المحبّ والمتواضع والانساني ويجلس مع اهله وبيئته وشعبه ويسمع همومهم ويشاركهم ارائهم ومشاكلهم .*
سكروا هالدكانة بقلم المستشار قي القانون الدولي الدكتور قاسم حدرج

كان من المفترض ان يكون اتفاق الطائف هو المقص الذي قطع الحبل السري بين مولود الجمهورية الثانية وبين الجسد الطائفي للنظام الأم وبحيث يتم ارضاعه حليب مدني بديلا عن الأثداء الطائفية لحين بلوغه مرحلة الفطام الوطني ولكن وبعد بلوغه سن الثاني
ارغل ووفرّ عالجيبة

Follow this link to join my WhatsApp group: https://chat.whatsapp.com/IFaqH2iTkjn0OetbNGLr7S*🔴كيلو فحم مسدسات باب اول 70.000**🔴 كف تفاحتين نكهة ادارة 100.000**🔴 كف حامض و نعنع مزايا
فئة الخبر : دولي

الفوعاني:لحكومة قادرة على مواجهة التحديات والازمات التي تثقل كاهل اللبنانيين

*الفوعاني:لحكومة قادرة على مواجهة التحديات والازمات التي تثقل كاهل اللبنانيين*
 
 نظم مكتب شؤون المرأه في حركة امل-اقليم البقاع  ندوة فكرية  لمناسبة  الذكرى الحادية والأربعين لاستشهاد   القائد الدكتور مصطفى شمران المسؤول التنظيمي العام الأول لحركة امل 
بعد مداخلة لمسؤولة الاقليم سعاد دبوس حول الدور الأساس للمرأة في بناء المجتمع واهمية التنظيم في حياتنا ومجتمعاتنا ولاسيما دور المرأة الحركية ...
 رأى رئيس الهيئة التنفيذية لحركة امل مصطفى الفوعاني اننا :"نستحضر اليوم آيات نضاله ومحطات جهاده على محاور الصراع العسكري ضد العدو الصهيوني في البواكير الأولى للمقاومة على تلال الجنوب، وفي عمله في محاربة الحرمان والظلم الإجتماعي ومسيرته الخالدة في بنياننا التنظيمي الذي أرساه الإمام القائد السيد موسى الصدر مدماكاً مدماكاً. ونستحضره مع المستضعفين والمحاصرين والمهجرين وأحزمة البؤس، وفي المناطق المحرومة كافة، كما كان دأبه في قاعات التعبئة والتدريس في ملحمة حركية كان وسيبقى أحد أعلامها الكبار، ليُنهي عمره الشريف على جبهات الحق ضد الباطل شهيداً من أجل القيم التي ملأت صفحات حياته."

    وشدد الفوعاني على ضرورة  إنجاز الاستشارات النيابية الملزمة لتسمية رئيس مكلف للحكومة ولتأليف حكومة قادرة على مواجهة التحديات والأزمات التي تُثقل كاهل اللبنانيين  وإلى ضرورة  عدم تضييع الوقت الذي لا يملك لبنان ترفه، و عدم الدخول في متاهات التسويف والمماطلة والشروط والشروط المضادة في الفترة المتبقية للإستحقاق الرئاسي،  فالبلد لم يعد يحتمل خسارة الفرص

ودعا الفوعاني إلى وضع عنوان للمرحلة المقبلة هو: ماذا نريد من الحكومة العتيدة؟ وليس بحث كل طرف عن مصلحته في أي حكومة، فالوضع الإجتماعي المتأزم إلى أقصى الحدود والإنهيار الاقتصادي الذي يضرب كل القطاعات يستوجب الإسراع في ورشة عمل حكومية جدية تضع خارطة طريق واضحة للإصلاحات الداخلية والمطلوبة من المجتمع الدولي، وإعادة النظر سريعاً في خطة التعافي الاقتصادي وإقرارها وفق الأصول بما يسمح بقيامة لبنان من عثراته وحفظ حقوق الناس.والضرب بيد.من قانون على يد المحتكرين وتجار الازمات،حيث رغيف خبز الفقراء غدا نهبا لهم 

   وحذر الفوعاني  من خطورة المرحلة المتأزمة التي تستوجب تضامناً وطنياً جامعاً لمواجهة ما يُرسم في دوائر القرار للمنطقة، والسعي الفعلي والجدّي لحفظ لبنان وثرواته ومصالحه الحيوية ودوره وموقعه. وشدد على ضرورة تماسك الموقف اللبناني في مقاربة ملف ترسيم الحدود وحماية الحقوق، والمباشرة فوراً في الإجراءات التطبيقية للبدء في التنقيب عن الغاز.

    وفي شأن اخر ،أكد الفوعاني ان حركة أمل بمسيرتها التاريخية تؤكد على ثوابت تنطلق من البعد الحقيقي للإيمان بالله والإيمان بالإنسان وضرورة التمسك بالتنظيم الذي يشكل ثروة حركة امل حيث أثبتوا على الدوام ان قوة هذه الحركة مستمرة من مبادئها وميثاقها وان قوافل الشهداء والجرحى رسمت بيارق العز لابناء هذا الوطن
وختمت الندوة بمداخلة لمسؤولة شؤون المرأة المركزية سعاد نصرالله أكدت فيها على ثوابت الحركة والتزامها مع الناس وقضاياهم الاجتماعية والاقتصادية
تصويت
لا يوجد استفتاءات حالياً
تستطيع مشاهدة الاستطلاعات القديمة

فيسبوك
   
لم تتم عملية تسجيل الدخول
الاسم :
كلمة المرور :
سجل دخولي لمدة :
هل نسيت كلمة السر؟
لم تسجل لدينا بعد؟ اكبس هنا
أهلا و سهلا بك, نفتخر لإنضمامك إلينا