جديد مركز الهواري الطبي بشامون المدارس

*قسم عيادات الأسنان* *٣ عيادات متخصصة للاسنان**المركز الطبي الاول والاكبر في جبل لبنان* *لاخذ موعد يرجى االإتصال*please  share video
عيد ميلاد مجيد ... رسالة الميلاد هي : المحبة ... التضامن ... التسامح

*السلام على عيسى روح الله وكلمته التي القاها الى مريم (ع)**السيد المسيح بدأ في الارض ليعلّمنا التواضع والخير والسعادة والمساواة هذه هي تعاليم السماء التي توجب الجميع ان يتقربوا بها الى الله سبحانه وتعالى .**وبهذه المناسبة ا
دياب أدلى بما لديه والكرة بملعب صوان

فيما يتعلق بالتحقيقات التي يجريها قاضي التحقيق المولج بمتابعة ملف مرفأ بيروت القاضي فادي صوان، فإن رئيس حكومة تصريف الاعمال الدكتور حسّان دياب كان قد تعاون مع القضاء منذ اليوم الاول وادلى بكل المعطيات المتوفرة لديه في هذا الموضوع للقاضي صوان منذ
فئة الخبر : من الصحافة

*إن بعض الظن إثم* *علي خيرالله شريف* لقد سطع سيف القضاء في سماء وطني لبنان، وامتشق سعادة القاضي غسان عويدات سيف العدالة، وز

*إن بعض الظن إثم*

*علي خيرالله شريف*

لقد سطع سيف القضاء في سماء وطني لبنان، وامتشق سعادة القاضي غسان عويدات سيف العدالة، وزمجر وهدر وتمختر، ثم انقضَّ كالفارس المغوار على تصريح وزير الداخلية محمد فهمي، لاستجوابه وربما محاسبته للإهانة الرنانة التي وجهها للقضاء اللبناني عندما قال أن فيه بعض الفساد...
فحائط الوزير فهمي ربما هو غير شاهق الارتفاع كما حائط النائب هادي حبيش المتعدي بكل صراحة ووقاحة على القضاء من الألف إلى الياء. وحائط الوزير فهمي ربما يمكن للمدعي العام التمييزي تسلُّقُه دون عناء ودون خطر التعرُّض لأبواق القطعان من التيارات الفاسدة المنشرة في الطرقات، والمبعثرة على الشاشات والمنصات، وعلى المفارق والمسارب وزواريب الموتسيكلات الزرقاء والبلقاء والرقطاء والملونة.

وبالتالي يمكن لكل تواقٍ إلى عرض العضلات أن يجرب عضلاته على شخصياتٍ يظنها طريَّة ليصنع لنفسه بطولاتٍ استعراضية وهمية، ظناً منه أن خير التمارين الرياضية تكون بحكومة تصريف أعمالٍ لا تملك قطعاناً ميليشياوية ومذهبية.

ما أروعك أيها القضاء العويداتي، لقد أعدت ثقتنا بعضلاتك المنفوخة بوجه ناهبي أموالنا ومفسدي بلدنا ومحتلي أملاكنا البحرية وهادري أموال الدولة وسارقي الوطن والمواطن والثروات، والمحتالين علينا في الحكومات والبرلمانات والإدارلات والبلدبات وعلى كل مسارح العنتريات، أمام ناظريك منذ عشرات السنين والعقود، حتى كدنا نظن أنك شريكهم بسكوتك عنهم وتقربك منهم وإكثار تواجدك في أروقة قصورهم.
لا تؤاخذنا على سوء ظننا فقد نسينا أن بعض الظن إثم، وحفظنا أن سوء الظن من حسن الفطن.
علي خيرالله شريف
تصويت
لا يوجد استفتاءات حالياً
تستطيع مشاهدة الاستطلاعات القديمة

فيسبوك
   
لم تتم عملية تسجيل الدخول
الاسم :
كلمة المرور :
سجل دخولي لمدة :
هل نسيت كلمة السر؟
لم تسجل لدينا بعد؟ اكبس هنا
أهلا و سهلا بك, نفتخر لإنضمامك إلينا